الأربعاء، أبريل 21، 2010

ملخص كتاب "كما تفكر تكون"


الدكتور أحمد عمران

*المقدمة

خلق الله الإنسان و ميزه عن باقي خلقه بأن وهبه عقلا ليفكر به في تسيير أمور حياته منذ ولادته و حتى مماته, و لولا وجود هذا العقل للإنسان لأصبح مثل الحيوان.
العقل معمل أفكار يعمل ليل نهار طوال سنوات عمر الإنسان الذي كتبه الله له, لا يتعب و لا يتوقف ألا بالموت.
قال شكسبير : "لا يوجد شيء سيء و شيء جيد في هذه الحياة إنما هو تفكيرنا الذي يجعله سيئا أو جيدا.
كما تفكر تكون, فكر بالنجاح و التقدم و السعادة تحصل عليها جميعا, و عندما تفكر عكس ذلك تكون النتيجة بؤسا و فقرا و شقاء.

*فكر بالنجاح تحصل عليه

ما معنى النجاح ؟
النجاح يعني الإيمان , والنجاح يعني الحصول على مال وفير لشراء كل ما تريد ,من بيت جميل , وسيارة حديثة , والعيش مع زوجة صالحة , و بنين أصحاء , و الارتقاء إلى أعلى المناصب , و الابتعاد عن الخوف و التردد و الفشل.
النجاح يعني احترام الذات و الثقة بالنفس و الحصول على احترام الآخرين.
النجاح يعني الفوز دائما في كل شيء و هذا هو الهدف لكل إنسان في هذه الحياة.
الإيمان هو أساس نجاح كل عمل , و قديما قيل "بأن الإيمان يحرك الجبال".
الإيمان بالله أساس الإيمان , أنت تؤمن بأن كل شيء في هذا الوجود من صنع الخالق, و هذا لا نقاش فيه, و يتفرع من هذا الإيمان, الإيمان ثقة و قوة في النفس , قوة في الإرادة , قوة على تحقيق النجاح , و هكذا حتى تصل إلى تحقيق الأهداف التي رسمتها .
كن مؤمنا بالنجاح تحصل عليه, و لا تكن مترددا و خائفا و غير واثق من نجاح العمل الذي تنوي القيام به و إلا فالنتيجة ستكون الفشل و الخسارة.
دع تفكيرك و إيمانك يعملان لصالحك و لا تدعهما يعملان ضدك.
لنفرض أن عقل الإنسان هو عبارة عن معمل يديره اثنان من المدراء : الأول اسمه منتصر , و الثاني اسمه منهزم , ولنر كيف يدير منتصر المعمل صباح كل يوم :

- يحمد الله على أنه لا زال يعيش
- يحمد الله على الطقس سواء كان حارا أم باردا و يتأقلم معه فورا.
- يقوم فورا بالتخطيط لتنفيذ أعمال ذلك اليوم.
- لا يؤجل عمل اليوم إلى الغد.
- ينظر للحياة و الناس نظرة تفاؤل و يتعامل بإيجابية في كل أموره.
و الآن لنر السيد منهزم كيف يدير المعمل صباح كل يوم:
- كونه لا زال يعيش لا يعني له شيئا.
- يسخط على الطقس الحار او البارد و يجعله عذرا لعدم تنفيذ بعض الأعمال المقررة لذلك اليوم خوفا من الحر أو البرد أن يسبب له المرض .
ليس له خطط لأعمال ذلك اليوم.
دائما أعمال يومه مؤجلة الى الغد و ربما لا تنفذ مطلقا.
ينظر للحياة و الناس نظرة تشاؤم و يتعامل مع الجميع بسلبية في كل أموره.


*الذكاء و التفكير

أن يكون الإنسان مفكرا, هذا شيء, وأن يكون ذكيا شيء آخر, فالذكاء و التفكير ليسا مترابطين في الإنسان, فقد يكون الإنسان في أعلى درجات التفكير الجيد و لكنه ليس ذكيا و العكس صحيح.
كثيرا من الأمثلة و الحالات نصادفها في هذه الحياة حول أناس لم ينالوا من التعليم سوى القليل و لكنهم أذكياء , ونجحوا في حياتهم و أعمالهم نجاحا عاليا.
و بالمقابل نواجه أناسا حصلوا على أعلى الدرجات العملية و لكنهم فشلوا في الحصول على وظيفة مناسبة, أو أن يحققوا دخلا جيدا في أعمالهم , والسبب قلة الذكاء.
سئل مرة العالم المعروف آينشتاين:كم قدم في الميل الواحد ؟ فأجاب لا أعرف و لماذا أملأ عقلي بأمور و حقائق يمكن أن أجدها خلال دقيقة في كتاب عادي؟
أعطانا آينشتاين بذلك درسا كبيرا , حيث طلب منا استعمال عقولنا في أمور جديدة , و ليس إشغالها بأمور أصبحت معروفة للجميع.

*العمر و التفكير

سألت إحدى النساء عن عمرها فأجابت, رغم أن شعرها أبيض, أنها في الثلاثين من عمرها. و سألت أخرى عندها من الأحفاد أربعة, فأجابت أنها لم تصل إلى الأربعين من عمرها.
هناك حقيقة تقول "كما تشعر تكون" عندما يشعر الإنسان بأحاسيس و مشاعر و يفكر بأفكار الشباب فهو شاب رغم كبر السن و عندما يفكر و يعيش مشاعر الشيخوخة فهو كبير السن رغم صغر سنه.
عش إحساس الشباب , وفكر تفكير الشباب الإيجابي, كن شابا في عقلك , و في تفكيرك و في شعورك و في مجمل حياتك, تطلع دائما إلى الأمام.



*الحظ و التفكير

هناك دائما من يقول : حظي سيء و ليس عندي حظ و هذا هو سبب فشلي في هذه الحياة . هذا الإنسان الذي يتسلح دائما بهذه الأقوال لتبرير فشله في الحياة هو أيضا يفكر بسلبية و يترك إدارة معمل أفكاره للسيد منهزم.
ليس هناك شيء اسمه حظ سيء و حظ جيد, و إنما هناك سبب دائما للفشل و سبب دائما للنجاح.
من يرى أن حظه سيء فهو الذي أوجد السبب لذلك , ومن يرى أن حظه جيد فهو أيضا من أوجد السبب لذلك, طبعا مع إيماننا الأكيد بأن قدر كل إنسان مكتوب عند الله:"شقي أم سعيد" ولكن عمل الإنسان في حياته يجب أن يكون دائما في حركة و نشاط لينال وعد الله له.
كيف يمكن أن نحسن الحظ؟
بالتفكير المتواصل حتى نصل إلى فكرة يمكن تطويرها لتقودنا إلى النجاح .
*الثقة و التفكير
الخوف يولد عدم الثقة, و عدم الثقة يولد الشك و الشك يولد الماسي و الشقاء و التعب النفسي.
الجميع يخاف من الفذ و ما يحمله من مفاجآت لا تخطر على بال أحد, الجميع يخاف من المستقبل على صحته عند كبره و على أولاده عند دخولهم الجامعة و حتى حصولهم على وظيفة أو ممارسة عمل يكفيهم حاجتهم و كذلك زواجهم ... والقائمة أكبر من الأولى.
الأيمان بالله و أن كل ما يحدث في هذه الدنيا قدر مكتوب وأن الأعمار و الأرزاق بيد الله و أن الخوف من الغد لن يبدل شيئا , و الثقة بأن الله سبحانه و تعالى لن ينسى أحد من رحمته و فضله.
ثم الثقة هي الأساس فهي تطرد الخوف و تحقق العيش بأمان و راحة و اطمئنان.
إن عقل الإنسان مثل البنك يختزن مجموعة كبيرة من الأفكار و الذكريات , و عند حدوث أية مشكلة للإنسان يفتح البنك و يعطي الحل المناسب للمشكلة المطروحة.

*الثقة بالنفس و التفكير

إن الثقة بالنفس و احترام الذات تبدأ في الإنسان, وتكبر حين يقوم بالأعمال الجيدة و المفيدة و النافعة لشخص و أهله و مجتمعه, وبالتالي تزداد ثقة و محبة أهله و مجتمعه له
ومن مقومات الثقة في النفس أن تعمل ما يلي:
-كن دائم الابتسام, بشوش الوجه,حتى و أنت تعيش في المشاكل.
-سر و أنت منتصب القامة,مرفوع الرأس , مشدود الظهر و نظرك إلى الأمام.
-انظر دائما لمن يحدثك و لا تقاطع.
-اجلس دائما في الصف الأول.
- عندما تفكر ليكن تفكيرك كبيرا.
-أعط نفسك دائما قيمة عالية من جميع النواحي.
-تجاهل الصغائر و التوافه و حاول أن تذكر محاسن الآخرين و تتجاهل عيوبهم.


*الطموح و التفكير

الطموح هو كل ما يتمنى الإنسان أن يعمله أو يصل إليه من تقدم و نجاح و غنى و سلطان. و الطموح ناحية صحية إيجابية لمن يستخدمون أفكارهم لخير أنفسهم و لمجتمعهم.
يجب أن يكون الطموح لعمل شيء ما هو الإيمان بأن هذا العمل ممكن التحقيق, و بالتالي يبدأ الفكر بإيجاد الطرق الجيدة لتنفيذ هذا العمل. ولكن إن كان الإيمان بأن هذا العمل مستحيل التنفيذ فسوف يقوم الفكر بإغلاق الموضوع.

*فن التفكير

دائما ليكن تفكيرك في كل اتجاه و على كافة المستويات.
فكر كما يفكا الناس المهمين في المجتمع تحصد النجاح, أعط دائما الآخرين الانطباع بأنك شخص مهم و ناضج, و تصرف على هذا الأساس, فأنت بلا شك شخص مهم و لا تظلم نفسك و تضعها في مستوى دون ذلك.
لنرى كيف يتصرف الشخص المهم و الناضج و كيف يكون تفكيره:
- يظهر دائما بلباس أنيق و شكل مقبول.
- يسمع حديث الآخرين و يشعرهم بأن حديثهم ممتع و مهم.
- يتحدث عندما يحين موعد الحديث و بصوت منخفض و رقيق و لا يطيل في حديثه.
- لا يمزح و لا يتفوه بكلام رخيص.
- يعتذر عن أخطائه مباشرة و لا يكابر.
- غير متكبر, بل متواضع في جميع تصرفاته و تعامله مع الآخرين.
- لا يفكر بصغائر الأمور بل بالأمور الكبيرة و المهمة.
- صادق في كلامه و في وعوده.
- أمين في تعامله و يوثق به.
- دائم الحركة لا يعرف الكسل.

*البيئة و التفكير

إن كل شيء يتحرك في هذا الوجود هو بحاجة إلى غذاء حتى يستمر في الحركة . الجسم بحاجة إلى الطعام و العقل أيضا بحاجة إلى طعام , طعام الجسم معروف و لكن طعام العقل يختلف فالعقل و هو أذق جزء خلقه الله في جسم الإنسان بحاجة إلى طعام يساعده على التفكير ألا وهو البيئة التي يعيش فيها الإنسان.
مهما كان طعام عقلك , أي البيئة التي تعيش فيها عليك أن تختار طريق النجاح و ذلك بالتفكير الإيجابي الجيد و كن دائما من الذين و ضعوا أمام أعينهم هدفا محددا و هو النجاح و التقدم
مهما كانت العراقيل الباحثون و العلماء صنفوا الناس إلى ثلاثة أصناف في موضوع التفكير :
الأول : أناس ليس عندهم استعداد للتفكير و استسلموا للأمر الواقع.
الثاني :أناس يفكرون لتحسين أوضاعهم و لكن الظروف و البيئة التي يعيشون فيها لا تسمح لهم بتغيير و اقعهم
الثالث : أناس لا يعرفون الاستسلام و لا الفشل يفكرون ليل نهار التفكير الإيجابي و يتعاملون فقط مع السيد منتصر.


*الإحساس و التفكير

هل يمكن قراءة الأفكار؟ الجواب نعم بل و هو سهل أيضا بحيث يمكن لأي إنسان أن يقرأ أفكار الآخر بمجرد النظر إليه.
يقال أن الإحساس مرآة العقل و كلما كان العقل صافيا كان الإحساس أروع ما يكون و كلما كان العقل مشوشا كان الإحساس أسوأ ما يكون.
كلما كان إحساس الشخص بنفسه كبيرا و أنه مهم و له دور في هذه الحياة و يحتاجه الناس و يحترمونه فإن إحساسه يزداد و يقوى و بالتالي ينشط تفكيره لتنفيذ ما يحس به نحو نفسه و مجتمعه.

*الاحترام و التفكير

إن النجاح مهما كان حجمه يعتمد على مساعدة و دعم الآخرين لك .
فالاحترام يولد الاحترام و الحب يولد الحب المتبادل و الوفاء و الإخلاص يولدان الأمر نفسه لدى الآخرين إن من مقومات الاحترام المتبادل الجيد الذي يقود إلى النجاح :
- كن ايجابيا مع الآخرين في كافة نواحي الحياة.
- قدم المساعدة لمن يطلبها منك .
- أشعر الآخرين بأنك تحبهم و تهتم بهم .
- صادق الجميع كن البادئ دوما في إلقاء التحية و الاستفسار عن مشاكل الآخرين.
- تقبل حقيقة أن بعض الناس يختلفون عنك .
- لا تعط الأوامر و لا توجه الانتقاد لأحد.

*التنفيذ و التفكير

السيد منتصر يفكر و السيد منهزم يفكر أيضا و الفرق بين الاثنين هو التنفيذ
التفكير إن لم يتبعه التنفيذ أصبح مجرد أحلام مسموعة . كل شيء في هذه الحياة بدأ بفكرة فكرها إنسان ثم تحولت الفكرة إلى عمل حقيقي ثم تنفيذه
التنفيذ ألد أعداء الخوف و التردد إذن حارب الخوف و التردد الموجود في داخلك و اقهره بالتنفيذ الفوري لأي فكرة تراها ناجحة و مناسبة.
عدم التحرك أمام أية فكرة ناجحة يعني موتها لا تنتظر حتى تتحسن الظروف أو تتغير الأحوال
من عوامل نجاح أية فكرة و تنفيذها بشكل جيد :
- اكتب الفكرة على ورق و بشكل مختصر.
- اكتب الفكرة بشكل و واضح و مبسط و ليس معقدا.
- اكتب الفكرة التي تعقدها و تؤمن بها و ليس أفكار غيرك.
- اكتب بواقعية و ما يمكن تحقيقه و ليس خيالات و أحلام.


*الهدف و التفكير

كل إنسان يفكر يضع هدفا أو مجموعة من الأهداف أمام ناظريه و يعمل على تحقيق هذه الأهداف بأسرع ما يمكن.
أذن التفكير بدون هدف مثل من يرسم في الهواء إن الهدف المرسوم و المحدد ضروري لكل تفكير كما هو الهواء ضروري للحياة.
طبعا كل إنسان له أحلام و أهداف و تخطيط لتحقيق هذه الأهداف.
فيما يلي بعض الأسئلة الضرورية لعمل التخطيط الجيد :
من ناحية العمل
- كم سيكون دخلي بعد 10 سنوات من الآن؟
- ما هو مستوى المسؤولية التي سأصل إليها ؟
من ناحية البيت
-ما هو مستوى البيت الذي سأملكه و أعيش فيه ؟
-ماذا سأقدم لأولادي من دعم مالي لمستقبلهم؟
-ما نوعية الرحلات التي ارغب بالقيام بها مع العائلة ؟
من ناحية المجتمع
-ما هي المسؤولية التي ارغب أن أقوم بها اتجاه المجتمع ؟
-ما هي المساعدة التي ارغب بتقديمها لمن يحتاجونها ؟
-ما نوعية الأصدقاء الذين ارغب في صدقتهم ؟


*المعاملة و التفكير

عامل الآخرين كما تحب أن تعامل و من أسباب النجاح التفكير كيف تعامل الآخرين
حاول أن تضع نفسك مكان الآخرين و ترى نفسك في عيوب الآخرين.

*الخلاصة

إن كل شيء تعلمته هنا لن يكون ذا فائدة إن لم تبادر بوضع النصائح الواردة فيه موضع التنفيذ.
حاول جهدك لتحسين وضعك مهما كان هذا الوضع لأن النجاح ليس له حدود كن دائم الحركة سريع التنفيذ تعرف أهدافك و ترسم الخطط للوصول إليها بأسرع وقت ممكن
ليكن أهم درس تعلمته من هذا الكتاب :
إن الحلم الذي حلمت أن تحصل عليه يوما ما أن يكون في هذا اليوم و ليس غذا
دائما ليكن شعارك في هذه الحياة أنا قادر على العمل و لا تقل سوف أعمل
الحكيم من كان سيد عقله ====والفاشل من كان عبدا له

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق